الأثنين. يونيو 24th, 2019

إخلاء مبنى الوكالة الدولية للإعلام “روسيا سيغودنيا” بعد رسائل بوجود متفجرات

أعلن المكتب الصحفي لوكالة الإعلام الدولية “روسيا سيغودنيا”، اليوم الثلاثاء، أنه تم إجلاء العاملين والموظفين من مبنى الوكالة بعد تسلم رسائل مجهولة المصدر عن وجود “متفجرات” في الموقع.

وجاء في بيان المكتب الصحفي للوكالة: “بعد استلام الرسالة ذات الصلة من فريق التحقيق التابع لوزارة الداخلية بمنطقة خاموفنيكي (موسكو)، بدأ التفتيش بمساعدة خدمة الحماية الخاصة بمركز أمن الدولة وجهاز الأمن التابع للوكالة، تم فحص المبنى الواقع في شارع “زوبوفسكي بولفار” للتعرف على أشياء مشابهة للمواد المتفجرة. ولم يتم اكتشاف أي شيء. نحن الآن في انتظار وصول الكلاب المدربة لفحص أكثر دقة”.

يذكر أن الأجهزة الأمنية تلقت في الفترة الأخيرة بلاغات عن تفخيخ وزرع عبوات ناسفة وقنابل في أماكن عامة ومحطات قطارات مزدحمة، وأبنية سكنية تغص بقاطنيها، وذلك في العديد من المدن، وغالبا ما كانت نسبة 99.9 بالمئة من هذه البلاغات كاذبة.

إلى ذلك، ذكرت وزارة الداخلية الروسية، أن البلاغات الكاذبة حول وجود متفجرات بمنشآت في العاصمة الروسية موسكو، تأتي بشكل رئيسي من اليابان وتركيا وأوكرانيا.

ويذكر أن موجة من الإرهاب الهاتفي، بدأت في روسيا، منذ يوم 11 أيلول/ سبتمبر 2017، وما زالت هذه الموجة مستمرة حتى اليوم. ووفقا لمصدر في أجهزة الطوارئ ، لوكالة “سبوتنيك”، فقد تم خلال هذه الفترة إجلاء حوالي مليونين من المواطنين في أكثر من 100 مدينة روسية.

المصدر: سبوتنيك عربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UnknownEnglish