الأثنين. أغسطس 19th, 2019

الأمن الفدرالي الروسي يحبط نشاط خلية إرهابية

تمكن جهاز الأمن الفدرالي الروسي، بالتعاون مع الشرطة والحرس الوطني الروسي، من قطع نشاط غير مشروع، لخلية من أنصار تنظيم “التكفير والهجرة”، في جمهورية قراتشايفو- تشيركيسيا.

وعلم أعضاء الجماعة الإجرامية، المحظورة في روسيا منذ عام 2010، لنشر أفكار راديكالية.

وحاولت المجموعة إبعاد بعض الموظفين المسؤولين المحليين، عن مناصبهم في هيئات السلطة البلدية، وكانت لديها نوايا لإقامة دولة، في شمال القوقاز، تعتمد في إدارتها على “الشريعة الإسلامية”.

وتمكن جهاز الأمن الفدرالي الروسي، من القبض على 12 عضوا من أعضاء هذا التنظيم المتطرف، جميعهم من سكان الجمهورية المذكورة أعلاه.

وخلال تفتيش أوكارهم، صادر رجال الأمن أسلحة نارية وذخيرة، وفلاشات مخزنة للمعلومات وأقراص مدمجة فيها مقاطع فيديو ذات طبيعة إرهابية، فضلا عن مطبوعات دينية ذات محتوى متطرف.

وتحقق الأجهزة المعنية في الوقت الراهن، مع المجموعة المعتقلة.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UnknownEnglish