الثلاثاء. ديسمبر 10th, 2019

شركة “هواوي” الصينية تلجأ إلى المساعدة الروسية

تواصل وزارة الاتصالات الروسية وشركة “هواوي” الصينية مفاوضاتها بشأن إمكانية استخدام الشركة الصينية لنظام تشغيل “أفرورا” المملوك لمؤسسة الاتصالات الروسية “روستيليكوم” كبديل عن نظام “أندرويد” الأمريكي.

وقال نائب وزير التطور الرقمي والاتصالات العامة الروسي، ميخائيل مامونوف، اليوم الجمعة، خلال المؤتمر الدولي للأمن السيبراني: ” فيما يتعلق باستخدام نظام الهواتف المحمولة “أفرورا” اتفقنا فقط على أننا سنبدأ هذا العمل، أي أنه بالنسبة لنا، اعتراف عالي المستوى، تطويرنا يلقى الاهتمام، أي أنه يمكننا الانتقال إلى المنتج الثالث من نوع ما”.

وأضاف مامونوف: “نحن نعد بالفعل عرضا شاملا للجانب الصيني، بشكل عام، حول كيفية العمل مع “هواوي” وشركات التكنولوجيا الأخرى في روسيا. هناك مجموعة من الأسئلة حول التوطين ومجموعة من الأسئلة حول نقل التكنولوجيا والاستثمار في المعرفة، وترتيب عمل مراكز البحث والتطوير في روسيا، لذلك نحن الآن نجمعها معا”.

وواجهت “هواوي” مؤخرا إجراءات تقييدية ورقابية فرض معظمها من جانب دول غربية. ففي منتصف آب/أغسطس الماضي، سن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، تشريعا يحظر على المؤسسات الحكومية اعتماد خدمات “هواوي”، و”زد تي إي”، وشركات صينية أخرى بعد حظر الجيش الأميركي بيع منتجات الشركة من الهواتف النقالة بدعوى تعريضها أفراد الجيش، ومعلوماتهم، ومهماتهم للخطر.

المصدر: Katehon

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UnknownEnglish