الأحد. أكتوبر 20th, 2019

بوتين و”الجودو”.. “ليست مجرّد رياضة”!

أكّد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الشغف المشترك برياضة “الجودو” بينه وبين رئيس منغوليا خالتماغين باتولغا، يسمح لهما بالتناغم على موجة واحدة والحفاظ على حوار فعال.

وقال لصحيفة “Odriyn Sonin” المنغولية، إنّ المصالح المشتركة وطريقة التفكير المتماثلة ساعدت بشكل بناء في معالجة القضايا الملحة، وتحقيق النجاح في تنفيذ المشاريع الواعدة.

وأوضح بوتين أن “الجودو” بالنسبة له ليست مجرّد رياضة وحسب، إذ أنّ الفنون القتالية تعزّز قوة الإرادة لدى ممارسها، وتعلمه احترام الآخرين، وتعطيه القدرة على تحمل الضربات.

واعتبرت صحيفة “إلموندو” الإسبانية في آب الفائت أن الرئيس الروسي وهو في الـ 66 من عمره يبدو أصغر من عمره بـ10 أعوام على الأقل، وقالت إنّ “بوتين حافظ على لياقته وشبابه حتى وهو في سن الـ66 وتمكن من الاحتفاظ بمظهر جيد ووسيم بفضل النوم الكافي والتغذية المناسبة وممارسته الرياضة وإعراضه عن تناول الكحول”.

وكتبت الصحيفة أن بوتين هو “الرئيس الأكثر شغفاً بالرياضة بين كل الذين تربعوا على سدة الكرملين طوال تاريخه”.

ويمارس بوتين فنون القتال الشرقية منذ أن كان في الـ 11 من عمره، ويحمل لقب “ماستر” في رياضة “الجودو” و”السامبو”.

وأصبح في عام 2006 الرئيس الفخري لاتحاد الجودو الأوروبي، وفي عام 2010 حصل على شهادة “دكتوراه في الجودو” من جامعة “يونغ” الكورية الجنوبية، وحائز على الحزام الأسود في “الكاراتيه”.

المصدر: لبنان24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UnknownEnglish