الثلاثاء. ديسمبر 10th, 2019

الفئران..أول ركاب السفينة الفضائية الروسية إلى القمر

اقترح مدير معهد العلوم الطبية الحيوية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، أوليغ أورلوف، اليوم السبت، إرسال الفئران على متن المركبة الفضائية الجديدة “فيديراتسيا” (الاتحاد) خلال أول رحلة ذاتية القيادة إلى القمر.

 وقال أورلوف للصحفيين: “لقد اقترحنا رسميا، في إطار تطوير مركبة فائقة الثقل، إذ من المتوقع إرسال نموذج من سفينة فضائية مأهولة في رحلة إلى القمر”.

وأوضح “اقترحنا تصميم نموذج نسبي كقمر صناعي بيولوجي، بحيث يحاكي ظروف التحليق الحقيقي حول القمر، وفقا للسيناريو الذي سيتم وضعه للرحلات المأهولة، من أجل إجراء دراسات استباقية على الكائنات البيولوجية، للحصول على التأكيد البيولوجي”.

وأوضح نائب مدير المعهد فلاديمير سيتشيف أنه “في حال أصبح من الممكن استخدام مركبة نقل مأهولة، خلال رحلاتها الذاتية القيادة، فسوف نضع الفئران على متنها”.

وأشار سيتشيف إلى أنه سيتم استخدام الفئران على وجه التحديد، نظرا لأنه سبق أن تم دراسة سلوكها وتفاعلها تجاه الظروف الكونية، إذ تم إرسالهم على متن مركبة الفضاء العائدة إلى الأرض في وقت سابق “بيون — إم 1″، ومن المخطط إرسال القمر الصناعي البيولوجي الثاني” بيون- إم 2″ إلى الفضاء في 2023، مشددا على أنه “من أجل الحصول على نتائج موثوقة، يجب إجراء الكثير من التجارب من نفس النوع”.

يذكر أن مصدر في قطاع صناعة الصواريخ والفضاء، كان قد أعلن في وقت سابق، أن الإطلاق الأول للمركبة الفضائية الروسية الجديدة “فيديراتسيا” (الاتحاد) إلى المدار في نظام غير مأهول على صاروخ “سويوز-5 ” الجديد يفترض في عام 2023، بعد إجراء مسبق لتجربتي إطلاق للصاروخ الحامل مع مركبات فضائية أخرى.

ومن المفترض أن تصبح “فيديراتسيا” (الاتحاد) السفينة القمرية الروسية، إذ تخطط روسيا لإطلاق رحلات تجريبية إلى القمر بحلول 2030.
المصدر: sputnik  عربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

UnknownEnglish